كتيبة الليوث تدافع عن لقب غرب آسيا في نسخة الإحساء

 

نظام جديد للمنافسة تحت 23 عامًا بمشاركة 4 ضيوف

إيران والأردن والسعودية والعراق توّجوا أبطالًا بالتوالي  
 
 

كتب: صلاح الفتلاوي

تنطلق غدًا (الأربعاء) في مدينة الهفوف بمحافظة الإحساء السعوديّة منافسات النسخة الخامسة لبطولة غرب آسيا تحت 23 عامًا بمشاركة ثماني منتخبات نصفها ضيوف شرف قسّمتها القرعة إلى أربع مجموعات على أن يتأهّل بطل كُلّ مجموعة إلى الدور نصف النهائي ويشارك في هذه النسخة  منتخبنا الشبابي عوضًا عن المنتخب الأولمبي حامل اللقب.

وكعادتها في كُل مناسبة، تُسلّط ( فوز ) الأضواء على هذه البطولة بنسخها الأربع السابقة بالرقم والكلمة عبر هذه المتابعة :

   

نظام جديد

نسخة “الهفوف” تضم أربعة منتخبات من غربي آسيا هي العراق حامل اللقب والسعودية البلد المضيّف بجانب الأردن والإمارات فضلًا عن أربعة منتخبات كضيوف شرف على البطولة وهي مصر وكوريا الجنوبيّة وتايلند واستراليا، واعتمد في هذه النسخة  نظامًا جديدًا تم خلاله توزيع المنتخبات الثماني إلى أربع مجموعات بواقع منتخبين في كُلّ مجموعة يتأهل الفائز إلى الدور نصف النهائي، بينما يلعب الخاسر مباريات الترتيب من المركز الخامس حتى الثامن .

العودة إلى الجذور

ظهرت بطولة غرب آسيا إلى الوجود في عام 2015 واحتضنت دولة قطر الشقيقة منافسات النسخة الأولى بمشاركة عشرة منتخبات تم توزيعها إلى ثلاث مجموعات ضمّت الأولى قطر والأردن وفلسطين واليمن، بينما ضمّت الثانية إيران والبحرين والمملكة العربيّة السعوديّة، أما الثالثة فضمّت سوريا والإمارات وسلطنة عُمان، وبالنهاية أحرز المنتخب الإيراني اللقب بعد تغلّبه في المباراة النهائيّة على نظيره السوري بهدفين من دون مقابل، فيما فازت قطر بالمركز الثالث بعد تغلّبها على اليمن بثلاثيّة من دون رد، أما في الجوائز الفرديّة فذهب لقب الهدّاف إلى النجم القطري أكرم عفيف، بينما حصل الإيراني أمير مطهري على جائزة أفضل لاعب  وزميله محمد رضا على جائزة أفضل حارس مرمى.

نسخة النشامى

أما النسخة الثانية فاحتضنتها مدينة الدمام السعودية في عام 2021  وارتفع فيها عدد المنتخبات المشاركة إلى أحّدَ عشرَ منتخبًا تمّ توزيعها إلى ثلاث مجموعات حيث ضمّت الأولى الأردن والكويت واليمن وسلطنة عُمان، فيما ضمّت الثانية العراق وفلسطين والإمارات ولبنان، أما الثالثة فضمّت المملكة العربيّة السعوديّة والبحرين وسوريا، وتمكّن منتخب النشامى “الأردن” من إحراز اللقب عقب تغلّبه في المباراة النهائيّة على نظيره السعودي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، بينما ألغيت مباراة المركز الثالث، وحصل السعودي محمد عبد المطلب على جائزة الهدّاف، بينما أحرز الأردني يزن النعيمات لقب أفضل لاعب، فيما ذهب لقب الحارس الأفضل إلى السعودي نواف العقيدي .

تفوّق سعودي

واستضافت مدينة جدّة السعودية أحداث النسخة الثالثة للبطولة عام 2022 بمشاركة ستة منتخبات هذه المرّة تمّ توزيعها إلى مجموعتين ضمّت الأولى قطر ولبنان وسلطنة عُمان، فيما ضمّت الثانية السعودية وسوريا والبحرين، وتمكّن المنتخب السعودي من إحراز اللقب بعد تغلّبه في المباراة النهائيّة على نظيره القطري بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، بينما حصل المنتخب السوري على المركز الثالث عقب فوزه على نظيره العُماني بهدف وحيد، أما المنتخب البحريني فجاء خامسًا مستفيدًا من فوزه على نظيره اللبناني بهدف أيضًا، ونال السعودي أحمد الغامدي جائزة أفضل لاعب بينما ذهبت جائزة أفضل حارس للسوري وسيم أيوب وتقاسم ستة لاعبين لقب الهدّاف بعد أن سجّل كُلّ منهم هدفين.

العراق بطل الخامسة

أما النسخة الرابعة فقد أقيمت في الملاعب العراقيّة عام 2023  بمشاركة تسعة منتخبات وزّعتها القرعة إلى ثلاث مجموعات حيث ضمّت المجموعة الأولى العراق والإمارات والإردن وأقيمت مبارياتها في بغداد كما هو الحال في المجموعة الثالثة التي ضمّت لبنان واليمن وسلطنة عُمان، بينما احتضنت محافظة كربلاء المقدّسة مباريات المجموعة الثانية التي ضمّت فلسطين وسوريا وإيران، وتمكّن منتخبنا الوطني من إحراز اللقب لأوّل مرّة بعد تغلّبه في المباراة النهائيّة على المنتخب الإيراني بفارق ركلات الترجيح من علامة الجزاء ( 5 – 4 ) بعد انتهاء الوقت المقرّر بالتعادل بهدف لمثله، وبالإضافة إلى كأس البطولة استأثر لاعبونا بجميع الألقاب الفرديّة، فحصل منتظر محمد جبرعلى لقب أفضل لاعب، فيما أحرز كميل سعد لقب أفضل حارس مرمى، بينما فاز حسين عبد الله لاوندي بلقب الهدّاف .

Print Friendly, PDF & Email
أنشر عبر

شاهد أيضاً

مناسبات اعتزال النجوم العرب تؤكّد مكانة الكرة العراقيّة

  كتب: صلاح الفتلاوي عندما نتصفحُ أوراق التأريخ نجدُ بأنّ منتخبنا الوطني لكرة القدم قد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *