شتيماك: بطولة آسيا محطة فارِقة للنمور الزرقاء

 

الدوحة/ خاص بفوز

توقّع مدرب المنتخب الهندي إيجور شتيماك، أن يترك منتخب الهند انطباعاً قويّاً في كأس آسيا قطر 2023، التي ستشكّل محطّة فارقة في مسيرة المنتخب مع مساعيه الدؤوبة لاستعادة مكانته بين أفضل منتخبات آسيا، فيما يمضي بخطى طموحة للتأهل إلى كأس العالم 2026.

ويأمل شتيماك، اللاعب الكرواتي السابق، بأن يتمكن منتخب الهند من تقديم أفضل أداء ممكن في كأس آسيا  قطر 2023، وأن يحقق نتائج تبعث على الفخر لدى الشعب الهندي، مع ترقب المشجعين الهنود في أنحاء العالم لدعم النمور الزرقاء في أكبر بطولة لكرة القدم في آسيا، مشيراً إلى أن العام الماضي شكل مرحلة رئيسية للمنتخب عقب نجاحه في تحقيق عدد من الانتصارات في عدد من البطولات بما فيها كأس اتحاد جنوب آسيا.  

وأضاف في هذا السياق: “على الرغم من تراجع أداء المنتخب نتيجة لانتشار الوباء منذ ما يقرب من عامين، إلا أننا حققنا تقدّماً مذهلاً فيما بعد، وتمكنّا من تسجيل نتائج رائعة والتأهل إلى كأس آسيا 2023، إضافة إلى الفوز بالعديد من البطولات على الطريق للتأهّل للحدث القارّي. كما أننا نمتلك رؤية واضحة عن العودة إلى المراكز العشرة الأولى في البطولة الآسيوية القادمة“.

وتوقّع شتيماك حضوراً واسعاً للجماهير الهندية لدعم منتخبهم الوطني في المنافسات التي يخوضها مع منتخبات المجموعة الثانية، مشيراً إلى أن تواجدهم في المدرجات سيشكل حافزاً كبيراً للمنتخب لتقديم أفضل أداء ممكن، خاصة في ضوء المنافسة القوية التي ستواجه الهند في دور المجموعات.

وقال المدرب الكرواتي، الذي استلم مهمة تدريب المنتخب الهندي في عام 2019: “أوقعت القرعة الهند في مجموعة صعبة إلى جانب أستراليا والذي يعتبر من المنتخبات المرشحة للفوز باللقب، وكذلك أوزبكستان وهو من أفضل المنتخبات في المجموعة الثانية، فيما يتمتّع المنتخب السوري بقوة بدنية. المنتخبات في هذه المجموعة لديها أساليب مختلفة في اللعب، وهي أكثر قوة على المستوى الفني والبدني ما يشكل تحدياً كبيراً للاعبينا.” 

وتابع: “أريد من اللاعبين النزول إلى المستطيل الأخضر مع ثقة كاملة بقدراتهم وأن يستمتعوا باللعب أيضاً. ستوفر كأس آسيا AFC 2023 فرصة لهم لاكتساب المزيد من الخبرة في الاستادات الرائعة التي استضافت منافسات كأس العالم في قطر. لا شك أن جماهيرنا ستتوافد بأعداد كبيرة لدعم منتخب النمور الزرقاء وتحفيزه وتعزيز ثقة اللاعبين بأدائهم أمام المنتخبات المنافسة.”

وتشارك الهند للمرة الخامسة في كأس آسيا قطر 2023 التي تنطلق قريباً. ومع وصول المنتخب الهندي إلى الدوحة في 30 ديسمبر الجاري، يتطلّع المشجّعون الهنود في أنحاء العالم لمشاهدة الأداء الرائع للنمور الزرقاء في أكبر بطولة لكرة القدم في آسيا.

وتشهد كأس آسيا قطر 2023 المرّة الأولى التي تتأهل فيها الهند مرّتين على التوالي للحدث القارّي وذلك منذ ظهورها لأوّل مرة في البطولة عام 1964، ما يعد دليلاً واضحاً على التحسّن المتواصل الذي حقّقه المنتخب في الأعوام الأخيرة، تحت إشراف المدرب المخضرم إيجور شتيماك.

يشار إلى أن النمور الزرقاء شارك في كأس آسيا التي استضافتها قطر في 2011، وسيتمكّن المشجّعون في نسخة 2023 من البطولة من مشاهدة مباريات منتخبهم المفضل في ملاعب كأس العالم وذلك للمرّة الأولى في تاريخ البطولة القاريّة.

وتستهل الهند مباراتها الأولى أمام أستراليا يوم 13 يناير الساعة 14:30 بتوقيت بغداد على ملعب أحمد بن علي. ويترقب المشجعون بكل شغف انطلاق صفارة أول مباراة لمنتخب النمور الزرقاء في البطولة الآسيوية المقبلة، فيما تتجه الأنظار إلى قائد المنتخب ومهاجمه المخضرم سونيل شيتري، صاحب الرقم القياسي كأعلى هداف نشط من آسيا.

وتعليقاً على ذلك، قال شتيماك: “شيتري نجم استثنائي في عالم الكرة الهندية، ومن الرائع أن يحظى لاعبونا الشباب بشخصيّة مُلهمة كقائد للمنتخب. آمل أن يتمكن منتخب الهند من تقديم أفضل أداء، وتحقيق نتائج تبعث على الفخر لدى الشعب الهندي.”

Print Friendly, PDF & Email
أنشر عبر

شاهد أيضاً

مناسبات اعتزال النجوم العرب تؤكّد مكانة الكرة العراقيّة

  كتب: صلاح الفتلاوي عندما نتصفحُ أوراق التأريخ نجدُ بأنّ منتخبنا الوطني لكرة القدم قد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *