سيدات “عالي وإنبي” إلى نهائي طاولة العربيّة


 

الشارقة/ فوز

تأهّل فريقا عالي البحريني وإنبي المصري إلى نهائي منافسات كرة الطاولة، ضمن دورة الألعاب للأندية العربيّة للسيّدات، المقامة حاليًّا في نسختها السابعة برعاية قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسّسة الشارقة لرياضة المرأة، وتنظيم مؤسّسة الشارقة لرياضة المرأة حتى 12 شباط الجاري، بمشاركة 560 لاعبة، يمثّلن 63 فريقًا من 15 دولة، ينافسن على ألقاب ثمانية ألعاب أولمبيّة.

وأكد الفريقان الترشيحات التي صبّت في صالحهما منذ بداية البطولة، بأنهما المرشّحان الأبرز لخوض المباراة النهائيّة، بعدما حقّقا العلامة الكاملة في دور المجموعات، قبل أن يواصلا تألّقهما في نصف النهائي، إذ سيخوضان مواجهة من العيار الثقيل، على الميداليّة الذهبيّة في صالة مؤسّسة رياضة المرأة بالشارقة.

وجاء تأهّل عالي البحريني إلى النهائي، بعدما حقّق الفوز على المحافظة السوري، والشارقة الإماراتي في دور المجموعات، واتبعها بتجاوز عقبة حمادة الأردني في دور الأربعة.

وعلى الطرف الآخر، تغلّب إنبي المصري على الفتاة الكويتي وحمادة الأردني في دور المجموعات، واستكملت بالفوز على المحافظة السوري في نصف النهائي، ليضرب موعدًا في النهائي مع عالي البحريني، على أن يخوض فريقا حمادة الأردني والمحافظة السورية مواجهة أخيرة للمنافسة على آخر منصّات التتويج والميداليّة البرونزيّة.

من جهته أشاد نبيل مأمون عضو لجنة القواعد في الاتحاد الدولي لكرة الطاولة وحكم عام المسابقة بالنسخة السابعة لدورة الألعاب للأندية العربيّة للسيّدات، بأداء الفرق الأربعة في نصف النهائي، موضّحًا أن مستوى البطولة جاء تصاعديًّا، بعدما دخلت اللاعبات أجواء البطولة، خصوصًا أنهن شاهدن طريقة لعب كل فريق في مرحلة المجموعات.

وقال: “استحق إنبي المصري وعالي البحريني التأهّل إلى المباراة النهائيّة، خاصّة أنهما قدّما أفضل المستويات في الدور الأول، وتصدّر كل فريق مجموعتهِ، كما كانا مرشّحين بقوّة لتجاوز حمادة البحريني والمحافظة السوري في المربّع الذهبي، بينما في الوقت نفسه يستحقّ فريقا حمادة والمحافظة التهنئة والتحيّة على المستوى الرائع الذي قدّمه اللاعبات”.  

وأشار مأمون إلى أن التنظيم جاء على قدر التوقّعات والتطلّعات، موضّحًا: “دولة الإمارات عوّدتنا على تنظيم أفضل البطولات الرياضيّة، ولا شكّ أن إمارة الشارقة برهنت خلال السنوات الماضية على تنظيم نسخة استثنائيّة للدورة العربيّة للسيّدات التي أصبحت علامة فارقة وبارزة بالنسبة للمرأة على مستوى الوطن العربي”.  

وأضاف: “بالنسبة إلى بطولة كرة الطاولة، الصالة التي استضافت المنافسات رائعة ومهيّأة لاستضافة البطولات الدوليّة، بعدما تم توفير كافّة التجهيزات التي تحتاجها الفرق المشاركة والحكام والإداريين، إلى جانب أن الأجواء الخاصّة بتنظيم البطولة بإيجابيّة ورائعة من الجوانب كافة، سواء من استقبال الوفود المشاركة والإقامة وتقديم تسهيلات لجميع المشاركين في هذا العرس العربي الكبير”.

Print Friendly, PDF & Email
أنشر عبر

شاهد أيضاً

الإعلام الرياضي الإماراتي يشيد بمبادرة المجلس الوطني الاتحادي

  أبوظبي/ فوز أشاد رئيس جمعية الإعلام الرياضي بدولة الإمارات العربيّة المتحدة عبدالله إبراهيم، بالمبادرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *