الجوكر يُضيء جلسة جمعيّة الصحفيين بتجربته التوثيقيّة  

 

أبوظبي / فوز

نظّمت جمعيّة الصحفيين الإماراتيّة جلسة سلّطت فيها الضوء على تجربة الكاتب الصحفي البارز، محمد الجوكر الأمين العام لجمعيّة الإعلام الرياضي في الإمارات، بمقرّها في أبوظبي بحضور عضو مجلس إدارة الاتحاد الإماراتي لكرة القدم عبدالمحسن الدوسري وعدد من الإعلاميين.   

وتأتي هذه الفعّالية ضمن البرامج التي ينتهجها مجلس إدارة الجمعيّة  للاستفادة من تجارب قدامى الصحفيين والإعلاميين والتي من شأنها تسهم في تطوّر القطّاع الإعلامي لدولة الإمارات.

ويعتبر الجوكر صاحب باع طويل في مجال التوثيق الرياضي من خلال تجربته الطويلة مع الإعلام الرياضي والتي دشّنها عقب تخرّجه من جامعة الإمارات عام 1985 حيث بدأ مسيرته صحفيًّا ومُعلّقًا ومذيعًا قادتهُ إلى التتويج بالعديد من الجوائز والأوسمة أبرزها كونه أوّل إماراتي يتوّج بجائزة الصحافة العربيّة، وجائزة الدولة التقديريّة، وجائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي، والوسام الأولمبي، وجائزة الهيئة العامة للشباب والرياضة وغيرها من الأوسمة والجوائز المحليّة والخليجيّة والعربيّة. 

20 كتابًا لشاهد عيان 

وترجم الجوكر سجلّه الحافل بالعطاء بإصداره 20 كتابًا وثّق بهم أهم الأحداث الرياضيّة التي جرت على أرض الإمارات والتي كانت أيضًا طرفًا فيها من خلال بطولات كأسي “آسيا والخليج” والدوري المحلّي والمسابقات التي جمعت فرق الإمارات والأشقاء في الخليج، كما وقف شاهد عيان على دعم القيادة الرشيدة للأحداث الرياضيّة ودورها الفاعل في تأسيس الأندية والاتحادات الرياضيّة خصوصًا مع بدايات تأسيس دولة الإمارات ووضع اللبنات الأولى لتأسيس القاعدة الرياضيّة فيها.

ولم يغفل الجوكر التسجيلات التلفازيّة كشاهد عيان ومرجع مهمّ لرياضة الإمارات والتي وصلت قرابة 300 ساعة متلفزة عبر البرامج التوثيقيّة وأبرزها “كانت أيام وأيام زمان وفي ذاكرة الخمسين” ليجمع الكاتب بين جاذبيّة التسجيلات المُتلفزة وحلاوة وخيال وروعة الأسلوب عبر مؤلّفاته المتنوّعة والثرية.

الجوكر: ضرورة الاهتمام بالتوثيق الرياضي

وخلال الجلسة أوصى الجوكر بزيادة الاهتمام بالتوثيق الرياضي، مؤكّدًا بأن العديد من المؤسّسات بإمكانها القيام بهذا الدور على أكمل وجه مثل الأرشيف الوطني، ووكالة أنباء الإمارات “وام، ومكتبة محمد بن راشد،  ومشيرًا بأنه أعدَّ برنامج وثائقي بالتعاون مع شباب لهم تجربة ودراية بالتلفاز سجّل خلاله 15 حلقة أدرجت ضمن سلسلة من تسجيلاته اسماها “ذاكرة الخمسين” وقد وثّق فيها دور المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان “طيّب الله ثراه” في اثراء القطّاع الرياضي وبناء علاقات متينة مع أندية عربيّة شملت مصر والكويت والسودان.

المناعي: منجزاته أصبحت مرجعًا للأجيال

في السياق ذاته، ثمّن حسين المناعي نائب رئيس مجلس إدارة جمعيّة الصحفيين الإماراتيّة الدور الكبير الذي يقوم به الإعلامي محمد الجوكر في توثيق أكبر الأحداث الرياضيّة التي شهدتها دولة الإمارات، مع كامل التقدير لهذا الإنتاج السخيّ الهادف إلى توثيق الإنجازات الرياضيّة لفرق وأندية ومنتخبات الإمارات لتصبح مرجعًا ومصدرًا مهمًّا للأجيال الحالية والقادمة، وتوظيفها ضمن الثورة الرقميّة التي يشهدها العالم في سرعة وانتشار الخبر أو مقاطع الفيديو، ومؤكّدًا على أن جمعية الصحفيين الإماراتيّة مُلتزمة بتقديم البرامج والفعّاليات التي تُثري المشهد الصحفي والإعلامي في بلدها.

Print Friendly, PDF & Email
أنشر عبر

شاهد أيضاً

الإعلام الرياضي الإماراتي يشيد بمبادرة المجلس الوطني الاتحادي

  أبوظبي/ فوز أشاد رئيس جمعية الإعلام الرياضي بدولة الإمارات العربيّة المتحدة عبدالله إبراهيم، بالمبادرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *